تحرير حاجز أمني من قبل مجاهد انغماسي في ولاية بكتيكا وضبط أسلحة

تمكن مجاهد انغماسي (محمد عثمان) في الساعة السادسة مغرب أمس من إطلاق النار على عناصر الجيش العميل داخل حاجزهم الأمنية بمنطقة “زواكة” التابعة لمديرية اومنة المحررة بولاية بكتيكا.

أسفرت العملية عن مقتل جندي عميل وإصابة 2 آخرين بجروح، وتمكن المجاهد الانغماسي مع 2 من زملائه من الجنود بنقل جميع أسلحة وعتاد العدو في الحاجز للمجاهدين.

علما بأن مجاهدي الإمارة الإسلامية نقلت منزل المجاهد الانغماسي عثمان إلى منطقة آمنة، وكان المذكور في ارتباط مع حاكم الإمارة الإسلامية على هذه المديرية ومع عدد آخر من المجاهدين.

وسبق أن نفذ المجاهد الانغماسي عثمان عمليات كثيرة أخرى داخل صفوف العدو في أوقات مختلفة وكبد العدو خسائر فادحة.

وقبل فترة قصيرة كشفت استخبارات العدو عن روابط المجاهد الانغماسي المذكور مع المجاهدين وأمرت بإلقاء القبض عليه، وعلم المجاهدون عبر مصادرها الخاصة عن تقرير استخبارات العدو، حيث سبقتها بتدبير نقل المجاهد وعائلته إلى منطقة آمنة.

2017/12/10

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق